الأربعاء، 15 سبتمبر، 2010

القولون العصبي !!

لقد كثر السؤال عن موضوع القولون العصبي , مما جعلني أكتب هذه التدوينه , وقد ركزت كثيرا” على فهم طبيعة هذا المرض , لأني مقتنع تماما” بأن فهم أي مشكلة مرضية , يؤدي الى نتائج مبهرة في العلاج , لأن بعض الأشخاص يبحثون عن العلاج دون فهم طبيعة المرض مما يجعلهم في حيرة شديدة .
يعتقد كثير من الناس ان القولون العصبي ينتج عن الإضطرابات النفسية فقط , انا لا أنكر أن لها دور كبير في ظهور اعراض القولون العصبي , ولكن المسألة ليست بالبساطة المتصورة ,
لذلك سوف نسلّط الضوء في هذا التدوينة على بعض الجوانب في هذا المرض ,
هناك ملاحظة هامة أحب ان أشير اليها قبل أن نبدأ , الا وهي
( إن القولون هو الأمعاء الغليظة ) !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
وهي مأخوذة من الكلمة الإنجليزية ( Colon) ,,,,,,
قد تصابون بالدهشة من معرفة هذا الأمر , ولكن سوف تزدادون عجبا” ودهشة” إذا واصلتم القراءة ,
شبكة طرق
 
 
بحثت كثيرا” في المصادر العربية عن حقيقة هذه التسمية ( القولون العصبي ) فلم أجد مصدر هذه التسمية _ أرجو ان اجده فيما بعد _ , وذلك أن المقصود بهذا المرض هو ما يسمى
Irritable Bowel Syndrome = بمعنى متلازمة الأمعاء المتهيجة ,
نعم تسمي متلازمة وذلك لوجود مجموعة من الأعراض مثل الزمرة الواحدة تأتي مع بعض دون سبب واضح ومعين , كما سنرى لاحقا” .

لقد درجة العادة بإستخدام مصطلح القولون العصبي لذلك سوف أستخدم هذا المصطلح وذلك حتى إشعار آخر , ولكي لا نشوش على الناس ,
سوف نورد في هذه التدوينة _ يإذن الله تعالى _ ما يلي :
• الوصف التشريحي للقولون ( الأمعاء الغليظة ) ,
• وظيفة القولون ( الأمعاء الغليظة ) ,
• أسبا ب حدوث القولون العصبي ( Irritable Bowel Syndrome ),
• الأعراض المصاحبة للقولون العصبي (Irritable Bowel Syndrome ),
• كيف نشخص المرض ,ومدى إنتشاره .
• علاج القولون العصبي (Irritable Bowel Syndrome ) .

==
• الوصف التشريحي للقولون ( الأمعاء الغليظة ) :
_ بيدأ الجهاز الهضمي بالفم وينتهي بالمستقيم ,_ كما هو موضح بالصورة أدناه _
_ تبدأ عملية الهضم بالفم وذلك بمضغ الطعام وخلطة بأنزيمات اللعاب ,
_ يمر الطعام الممضوغ بعد ذلك الى المعدة عن طريق المريء , بعد ذلك يتعرض الطعام للعصارة المعدية الحامضية , ثم بندفع الى الإثنى عشر وبعد إمتزاجه بالعصارة المرارية والبنكرياسية ثم يتجه مباشرة الى الأمعاء الدقيقة المكونة من قسمين رئيسيين , حيث يكون الطعام وصل الى عوامله الأولية , فتسهل عملية الإمتصاص ,
الجهاز الهضمي
_ وبعد هذه الرحلة المضنية , يصل المتبقي من الطعام الى الأمعاء الغليظة ( القولون ) , الذي تتم فيها عملية إمتصاص الماء والأملاح قبل أن يصل الطعام الى المرحلة النهائية , وبذلك يخرج المتبقي الى خارج الجسم على شكل براز محتوي على السموم والفضلات _ فسبحان الله القادر _ !
الآن سوف نتكلّم عن وصف الأمعاء الغليظة ( القولون ) _ فهي بيت القصيد !!_

عندم ننظر للصورة أدناة نلاحظ ما يلي :
أن القولون أو الأمعاء الغليظة هو أحد أجزاء الجهاز الهضمي الممتد من نهاية الأمعاء الدقيقة وحتى المستقيم ويتكون من الأجزاء التالية:
• القولون الصاعد في المنطقة اليمنى من البطن
• القولون المستعرض في أعلى البطن
• القولون النازل في المنطقة اليسرى من البطن
• القولون السيني في اسفل البطن لليسار.
colon

وظيفة القولون ( الأمعاء الغليظة ) ,:
تتمثل فوائد القولون في حفظ ما تبقى من الطعام لفترات قد تصل إلى أيام وفيه يمتص الماء والأملاح الأخرى_ كما أشرنا _ وما تبقى يكون على شكل براز يدفعه الجسم إلى خارج الجسم أثناء عملية الإخراج ، وتحيط بالقولون عضلات طوليه ومستعرضة تنقبض لتحريك محتويات القولون إلى اتجاه المستقيم, وتتقلص بصورة منتظمة, بحسب ما يصلها من نبضات عصبية عن طريق الجهاز العصبي غير الإرادي, وبحسب كمية ونوعية الطعام.

الأمعاء الغليظة

==
أسبا ب حدوث القولون العصبي ( Irritable Bowel Syndrome ):
عندما نستعرض أسباب تهيج القولون نجد أن هناك العديد من العوامل وليس سبب أو عامل واحد , نستطيع أن نجملها فيما يلي :


العوامل السيكولوجية ( النفسية ):
الكثير من الدراسات الطبية وجدت أن هناك ارتباط وثيق بين تهيج القولون والضغوط اليومية مثل المشاكل الأسرية ومشاكل العمل والعلاقات الإنسانية وكذلك شخصية الإنسان وطريقة تعامله مع الأحداث اليومية والضغوط .
وعند استعراض الدراسات الطبيه وجد كثير من العلماء أن بعض الحالات التي تحول لعيادات الباطنية والجهاز الهضمي تشكو  الكثير من الإضطرابات النفسية مثل القلق والإكتئاب , حيث وجد أن حوالي 10 _ 15 % منهم يعانون من الإكتئاب وعند علاج الإكتئاب تختفي أعراض القولون العصبي تماما” مهما بلغت شدتها , حيث أنه في حالة الإكتئاب يكون المزاج منخفض , ووظائف الأعضاء بطيئة ولا يحس الشخص بالنشاط اللازم أو الرغبة في الحركة , مما يؤدي الى تراخي حركة الأمعاء الغليظة وهذا يؤدي الى تراكم الطعام وزيادة إمتصاص الماء والأملاح مما يسبب الأمساك وبعد ذلك تتولّد الغازات التى تؤدي الى الشعور بالألم والمغص ,
وفي حالة القلق تتهيج العضلات التي تحرك الأمعاء مما يؤدي اى خلل في وظيفة الإخراج فتقوم الأمعاء الغليظة بطرد محتوياتها قبل أن تتم فترة الإمتصاص المناسبة مما يسبب الإسهال وتتكون الغازات التى تؤدي الى الشعور بالألم الشديد أيضا” . ولذا يكثر اضطراب القولون لدى الأشخاص الذين يميلون إلى القلق, ويتميزون بالدقة والصرامة, والذين يكبتون مشاعرهم, ويحبسونها في أنفسهم.
العوامل الفيسيولوجية ( العضوية والوظيفية ) :
من المعلوم طبيا” أن حركة الأمعاء اللإرادية تكون ضمن وظائف الجهاز العصبي , وذلك عن طريق مايعرف بالعصب الحائر ( vagus verve ) والجهاز العصبي الودي ( sympathetic nervous system ) ,_ ولن ندخل في التفاصيل _, لكن إجمالا” إذا حدث أي خلل في النتاسق العضلي  العصبي يحدث خلل في حركة القولون , مما يؤدي الى ظهور تلك  الأعراض المزعجة .
الإلتهابات البكتيرية والفطرية :
وجدت الدراسات الطبية أن حوالي 25 % من أعراض القولون العصبي تحصل بعد تعرض الشخص للتلوث الغذائي والإلتهابات البكتيرية خاصة السالمونيللا والديزنطاريا ,لكن مما يميز هذه الأعراض أنها تتختفي بعد حوالي سنة ,أذا تلقى الشخص العلاج المناسب .

الحساسية من بعض الأغذية :
أثبتت الدراسات الطبية التي أقيمت في بريطانيا أن حوالي ثلثي المصابين بمتلازمة القلون العصبي يشكون من حساسية لبعض الأنواع من الطعام , وتختلف هذه الحساسية من شخص لآخر , ومن هذه المأكولات الفلافل ؛ الشطة الحارة الخضروات الغير مطبوخة كالخيار أو الفجل ؛ الفول ؛ العدس وشرب القهوة,



لذلك نقول ,,,,,, أنت أدرى بنفسك !!!



الأعراض المصاحبة للقولون العصبي (Irritable Bowel Syndrome ):
1. ألم في البطن متكرر ومفاجئ مصحوب بالرغبة في التبرز وعادة ما يذهب الألم بالتبرز أو إخراج الغازات (قد يكون الألم خفيفاً يمكن تجاهله، كما قد يصل إلى شدة عالية تعيق الحياة اليومية. لكن الألم لا يظهر إلا خلال ساعات اليقظة، و لا يمنع المريض من النوم و يزداد الألم أحياناً بعد تناول الطعام أو بعد التوتر النفسي،).
2. تغير في حالة الإخراج الطبيعي إما بإسهال أو إمساك.
3. خروج  غازات عبر الفم والشرج.
4. انتفاخ بالبطن نتيجة الغاز المتولِّد عن الأكل المهضوم , وأحيانا قد تحصل تقلصات مرئية.
5. عدم الارتياح أثناء الإخراج والإحساس بعدم الإخراج الكامل .
6. قد يشكو المريض أيضا حموضة, وحرارة في المعدة, وآلاما متنوعة في الجسم كله.
  



ملاحظة هامة ::::::
هناك أعراض ليست ناتجة عن مرض القولون العصبي ,فإذا حدث عندك شيء منها ، فعليك بمراجعة الطبيب لمعرفة أسبابها ثم علاجها ,
ومن هذه الأعراض لا يسببها القولون العصبي : 

نقص سريع في الوزن
ارتفاع درجة الحرارة
خروج دم أحمر مع البراز أو البول
تغير لون البراز إلى أسود كالفحم
إسهال متواصل ، حتى أثناء الليل
الآم متواصلة في البطن حتى أثناء النوم.
كيف نشخص المرض :
القولون العصبي ليس معناه أنك تعاني من مشكلة عضوية في الجهاز الهضمي وإنما هو اعتلال وظيفي مؤقت للجهاز الهضمي عند حالات معينة ولكن لا نستطيع تشخيص حالة القولون العصبي إلا بعد إجراء فحص سريري ومختبري للبراز وذلك لاستبعاد أسباب عضوية أخرى قد تسبب أعراض مثل أعراض القولون العصبي ومن هذه الأسباب الأخرى مثلا التهاب الأمعاء بطفيلي الأميبا أو الجارديا أو وجود قرحة في المعدة أو الإثنى عشر أو وجود حصوة في المرارة وخاصة عند النساء في سن الأربعين .
يوجد ثلاثة أعراض، يكفي اثنان منها، للتيقُّن من احتمال إصابة صاحبها بالقولون العصبي، وهي:
1 _ المغص المتنقل في البطن.
2_ انتفاخ في البطن.
3_ حدوث إمساك.
أما بالنسبة للتشخيص النهائي للقولون العصبي فهو إجراء منظار للقولون، وبهذه الطريقة نكون قد تأكَّدنا من حقيقة المرض،


مدى إنتشاره :
حالة القولون العصبي مشكلة صحية واسعة الانتشار بين كثير من الناس حيث تصل نسبة الانتشار من 10 إلي 20 شخص لكل مائة شخص في كل من أمريكا وأوربا وتقل النسبة قليلا في آسيا وأفريقيا.

 وحسب إحصاءات الدول الغربية فان النساء اكثر إصابة من الرجال بنسبة بنسبة 3 : 1 في بعض المجتمعات , وربما كانت المشاعر المرهفة للمرأة وسرعة تقلبات مزاجها والجانب النفسي لها سبب في ذلك .
هناك مجموعتان من المرضى:

- المرضى الذين يشكون من ألام البطن المترافقة باضطرابات وظيفة القولون، مثل الإمساك أو الإسهال أو الإثنين معاً ( 80 % من الحالات)
- المرضى الذين يشكون من إسهال مزمن دون ألم (20 % من الحالات).

علاج القولون العصبي (Irritable Bowel Syndrome ) :

  إذا كان الطبيب قد أكد لك بأن مرضك هو القولون العصبي ، فعليك أن تتذكر الحقائق التالية:
أولا – هذا المرض ليس عضويا ، بمعنى أننا لو فتحنا البطن وتفحصنا الأمعاء لوجدناها سليمة ، ولهذا فإن الفحوصات التي يعملها لك الطبيب غالبا ما تكون نتائجها كلها سليمة.
ثانيا – هذا المرض مزمن ، وقد يستمر معك طوال العمر ، فعليك أن تصبر وتحتسب الأجر عند الله ، وتحاول أن تتكيف مع أعراض المرض.
ثالثا – لا تقلق  فمهما طالت مدة المرض معك ، فهو لن يؤدي إلى أي مضاعفات أو أمراض أخرى ، فهو لا يؤدي إلى نزيف أو التهاب أو سرطان ، ولا إلى غير ذلك.
رابعا – لا يوجد علاج يقطع هذا المرض ويشفيك منه ، ولكن الطبيب سوف يصرف لك بعض الأدوية التي تخفف بعض الأعراض ، وتساعد على تحملها وتمكنك من التعايش نع هذا المرض ، والاستمرار في ممارسة أعمالك وحياتك اليومية بشكل طبيعي.
خامسا – لكل نوع من الأعراض ما يناسبه من الأدوية ، ومن أهمها:



الإمساك وصعوبة التبرز : يستعمل له الملينات التي تزيد نسبة الألياف داخل القولون وتجعل البراز متماسكا ، وتسهل خروجه عند قضاء الحاجة ، وتجعلك تشعر بالارتياح بعد التبرز ، وهذه الأدوية لا يمتصها الجسم ولا تهيج الأمعاء ولا يضر استعمالها لمدة طويلة ، ولكن قد لا يحس بفائدتها إلا بعد عدة أيام.
آلام البطن
: يستعمل لها الأدوية التي تهدئ من تقلصات الأمعاء ، ولا داعي للاستمرار في استخدامها لمدة طويلة ، ولكن احتفظ بها في المنزل ، واستعملها عندما يشتد عليك الآلام.
الغازات وانتفاخ البطن
: قد ينفع معها استخدام الكربون أو الملينات ، وكذلك تجنب الوجبات الدسمة قد يساعد على تخفيف هذه المشكلة.
الإسهال
: يستعمل له مضاد الإسهال عند الضرورة.
وقد يرى الطبيب انك تحتاج بعض المهدئات النفسية . أو إرسالك إلى طبيب النفسية ، فلا تتردد في قبول ذلك ، فان النفس تمرض كما يمرض الجسم ، وقد تكون الاضطرابات النفسية هي السبب في اشتداد أعراض القولون العصبي لديك, وقد يعطي استعمال الأدوية المضادة للاكتئاب نسبة عالية من التحسن قد تصل إلى 89 %، و يجب استعمالها لفترات لا تقل عن شهرين متواصلين.


ماذا عن الوجبات وأنواع المأكولات ؟
ليس هنالك ما يثبت فائدة اتباع حمية خاصة ، أو نظام معين للأكل ، فبإمكان مريض القولون العصبي أن يأكل بالطريقة التي يجد أنها تناسبه . ولكن ينصح المريض بشكل عام بالإكثار من السوائل والمأكولات الخضراء ، التي تحتوي على نسبة عالية من الألياف مثل الخس ، الجرجير ، الخيار ، الجزر ….. وغيرها.

============================================
المصادر :
Understanding Irritable Bowel Syndrome **

Dr. Kieran J. Moriaty , CBE
** Synopsis of Psychiatry
Kaplan & Sadock
** IRRITABLE BOWEL SYNDROME ASSOCIATION ( www.ibassociation.org)
وهذه بعض المواقع العربية التي تكلمت عن القولون العصبي , للمزيد من الفائدة والإستفسار :
http://www.sehha.com/diseases/git/IBS/IBS8.htm

اقرا ايضا :

اضطراب فرط الحركة وتشتت الإنتباه ( ADHD) الجزء الثاني

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق